بعض وصايا وتوجيهات الشيخ أسامه حفظه الله.. عرفت فألزم !!

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

بعض وصايا وتوجيهات الشيخ أسامه حفظه الله.. عرفت فألزم !!
بـقـلم :
أبـى عـبـدالـرحـمـن الـيـافـعـي
( قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنْصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ) (التوبة:14)

الـلهــم مـن جاء مـشاركا أو زائراإلـى هــذا) الـمـنـتـدى( نـيـتـه خـالــصــةلــوجــهــك فــتـقـبـل مـنـه ومــن كـان غـير ذلك فاجـعـل هـدايـتـه عـلـى يـديفي هــذه الـساعـة الـمباركة. أو أكـفـنـاه بـمـا شـئـتوكـيـف شـئت. فـبـطـشـك قــوي شـديـد ورحمتـك وسـعـت كـل شـيء وعـدلـك يــظــلـل كـل شـيء لا يـظـلـم أحــد مـنـكولا عـنـدك ابــدا.

بعض وصايا وتوجيهات الشيخ أسامه حفظه الله.. عرفت فألزم !!

قــبــل كــل الـكــلام .
نــلــهــج بـالـدعاء
نــتـرحـم عـلى الـشـهـداء, ونـسأل الله أن يـتـقـبلهـم فـي الـفـردوس الأعلى أمين.
ونشد على الأيدي المتوضئة الطاهرة التي قامت ولا تزال بـــ :
العمليات البطولية المتواصلة في أرض الرافدين ضد الحلف الإرهابي العالمي وأعوانه !
العملية البطولية الموجهة ضد السفارة اليهودية لتطهير موريتانيا من دنس يهود!
العملية البطولية في ديمونة على ارض الإسراء والأقصى المباركة !
العمليات البطولية في الشيشان ضد قوات القيصر الإرهابي المحتل!
العمليات البطولية في الصومال ضد قوات الصليب الإثيوبي الأسوّد!
( قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنْصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ) (التوبة:14)

ثــــم أمــا بــعــد ,

فقد وجدت إن الواجـب يـدعــونا أن نــتــذكــر ســويــا ” بـعض وصــايـــــا وتــوجــيهات الـشـيـخ أســامــه حـفـظـه الله ”

حتى نجــدد الــعـهـد ونحــقــق الــوعــد !! بإذن الله
( وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ) (الذريات:55)

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· وإني أوصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــي نـــــــــفــــســـــي وإخــــوانــــي بالـــتـــّـــَقــوى والصّـــــبـــر فـــهـــمـــا زاد وســـلاح مــن رجـــا النـــّــَصــــر، وأقـــول لإخـــوانـــي خــــذوا حـــذركـــم من أعــــدائــــكــم ولاســـــيـــمـــا الــمــنــافــقــيــن الـــذيـــن يــخــتــرقــون صــفــوفــكــم لإثــارة الــفــتــن بــيــن الــجــمــاعات الــمــجــاهــدة فـــمــن كــان هــذا شــأنـــه فأحــيــلــوه إلــى الــقــضـــاء، وعــلــيــكــم بالــتــثــبــُّت وادرءوا الحـــدود بــالــشــبــهــات,

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· وعـــلـــيــكــم بـــحــفــظ أســراركــم!!.

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· وأتـــقــنــوا أعــمــالــكــم، فــإن مــما يـــحـــزن الـــمـــســلــمــيــن ويــفــرح الــكــافـــريـــن تـــعـــثـــّر بـــعـــض الــعـــمــلــيــات الــقــتــالــيــة ضـــد الــعــدو بــســبــب تــقــصــيــر فــي أي مــرحــلــة مــن مـــراحـــل الإعــــداد لــلــعـــمــلــيــة كــاســتــطــلاع الــهــدف أو الـــتــدريـــب أو ســلامـــة وكــفــاءة الـــســـِّلاح والــذَّخـــيـــرة, أو جـــــودة الــعـــبـــوة الــنــــَّاســـفــــة وإلـــى مـــا هــنــالــك مـــن تـــرتـــيــبــات..

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· وإذا وضــعــتــم لـــغــمـــاً فـــلــيــكن صحـــيــحــا لا يــبــقــــي مـــــن الأمـــريـــكـــان مـــخــبـــِراً ولا جــريحـــاً,

وقـــد قــال رســول الله صــلـــّى الله عــلــيــه وســلــّم: ( إن الله يــحــب إذا عــمــل أحــدكــم عــمــلاً أن يــتــقـــنـــه )،

وقـــال أيــضاً: ( اســتــعــيــنــوا عــلــى إنــجــاح الحــوائــج بالــكــتــمـــــان ),

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· وإيــــاكـــم ثـــم إيـــاكــم مـــن الـــغــدر فــإنــه إثــم وعـــار وشـــنـــار،

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· فالــحــر لا يـــغـــدر فــقــد قـــال رســــول الله صــلـــّى الله عــلــيــه وســلــّم: ( لــكــل غـــادر لـــواء يــوم الــقــيــامــة، يــرفــع لـــه بــقــدر غــدره، ألا ولا غـــادر أعـــظـــم غـــدرا مــن أمــيـــر عـــامـــة).

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· إنَّ المسلمين ينتظرونكم أن تجتمعوا جميعا تحت راية واحدة لإحقاق الحقِّ؛ وعند قيامكم بهذا الطاعة ستنعم الأمّة بعام الجماعة وكم هي مشتاقة لهذا العام فعسى أن يكون قريباً على أيديكم، فاحرصوا يرحمكم الله على القيام بهذه الفريضة العظيمة الغائبة وينبغي على أهلِ العلم والفضل الصادقين أن يبذلوا جهودهم لتوحيد صفوف المجاهدين وأن لا يملّوا من السير من الطريق الموصل إلى ذلك, أرجو الله أن يثيبهم ويوفقهم.

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· أقول و أؤكد أن من أعظم الواجبات هو أن تتحد جهود جميعالمجاهدين الصادقين مع بعضهم البعض ، لتقف صفاً واحداً تقاتل لتكون كلمة الله هيالعليا وتعمل جاهدةً لإفشال جميع مؤامراتهم ,

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· وينبغي على العلماء وأمراء المجاهدين وشيوخ العشائر أن يبذلوا جهدهم للإصلاح بين كل طائفتين تختلفان ويقضوا بينهم بشرع الله، وعلى الطائفتين المختلفتين أن تستجيبا لدعاة الإصلاح من أهل العلم الصادقين، ولكن الحذر الحذر من التقاضي عند علماء السوء عامةومن بلاد الحرمين خاصة اللذين ينهَون المجاهدين عن قتال جيش وشرطة العملاء كعلاوي والجعفري والمالكي وهم يعلمون أنهم أدوات الاحتلال الأمريكي يناصرونه على قتل أهل الإسلام وتلك رِدّة ظاهرة من العسكر، والأدهى والأمر أن هؤلاء العلماء يعتبرون طاغوت الرياض وليَّ أمرٍ ويدعون المسلمين للالتفاف حوله في حين أنَّهم يعلمون أنه أكبر مسوِّق للمخطّط الأمريكي الصهيوني في المنطقة وهو أحد دعاتها لغزو العراق هؤلاء ﴿هم العدو فاحذرهم قاتلهم الله أنّى يؤفكون﴾.

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· إخواني المسلمين في العراق : لقد تكرر النداء منالمشفقين مرات ومرات لقادة المجاهدين لكي يجتمعوا منذ سنوات فاجتمع من اجتمع وامتنعمن امتنع , فإن تحرك أمراء الجماعات المجاهدة وأعضاء مجالس الشورى فيها تحركاًجاداً لاستدراك مافات وسعوا لتوحيد جميع المجاهدين تحت راية واحدة لمجاهدة حملةالصليبيين والمرتدين فذاك هو الواجب , فقد أمرنا الله تعالى بالاجتماع ونهانا عنالتفرق , وها أنتم ترون الكفر العالمي والمحلي بجميع ملله ونحله قد اتحد وفي كل يوميأكل ذئب الطاغوت من الغنم القاصية , وأما إن كانت الأخرى ولم يتم اجتماع جميعالقادة في جماعة واحدة لالتزامها فهذا مطلب شرعي وهو فرض الساعة وقد قال رسول اللهصلى الله عليه وسلم لحذيفة -رضي الله عنه- عندما سأله عن أحوال مشابه فقال له : ” تلزم جماعة المسلمين وإمامهم ” , فإذا تعذر ذلك فإن السعي لإقامة جماعة المسلمينالكبرى يتعين على آحاد المسلمين والمجاهدين وذلك بأن يبايعوا أكثر الطوائف التزاماًبالحق و اتصافاً بالصدق , قال الله تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْاتَّقُواْ اللّهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ( .

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· يا عشائرنا الحرَّة الأبيَّة: إنَّكم تصاولون وتقاتلون للمحافظة على الملَّة والأمَّة؛ فاحفظوا الأمانة، ومن ادّخر بأساً ليوم شدَّة فهذا أوانه، ولن يُسلِم الحرُّ أمانة.
يا أسود الحرب.. يا صقور ساميات في السماء
صهوات الخيل كانت مهدكم وعليها قد توارثتم إباء
· يا عشائرنا الحبيبة المهيبة وأخصُّ بالذِّكر في هذه الأيام أهلنا في ديالى الذين يتصدُّون لحملة الكفر والعمالة: إنَّ الوقوفَ تحت ظلال السِّيوف رغم ما فيه من حتوف ذخرٌ عظيمٌ اليوم؛ ينفعكم يوم الحساب غداً، وذلك مقتضى التُّقى والورع، وشرف الدنيا لذلك تبع، فاعملوا لذلك اليوم، فمن صبر ظفر، وإنَّ الحذرَ لا يدفعُ القدرَ، واستقبال الموت خيرٌ من استدباره، والطَّعن في النَّحر أكرم من الطَّعن في الظَّهر..

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· وقبل الختام أنصح نفسي والمسلمين عامَّة والإخوة في تنظيم القاعدة خاصَّة في كلِّ مكان: أن يحذروا من التعصُّب للرجال والجماعات والأوطان، والحق هو ما قاله الله تعالى وما قاله رسوله صلّى الله عليه وسلّم، وكل يُؤخَذ من قوله ويردُّ إلا الرَّسول صلّى الله عليه وسلّم فأمره على الرأس والعين، فإياكم ثم إياكم أن يكون حظكم من هذه المسألة الفهم النظري فقط ثم تخالفوه في واقعكم العملي، فكل من يقول قولا اعرضوا قوله على كتاب الله تعالى وسنّة رسوله صلّى الله عليه وسلّم؛ فما وافق الحق فخذوه وما عارضه فاتركوه، وقد قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (من قُتِلَ تحت راية عِمِّيَّة ينصر العصبية ويغضب للعصبية فقتلته جاهلية) رواه مسلم وقال: (وقال ما بال دعوى الجاهلية دعوها فإنها منتنة) متفق عليه فأخوّة الإيمان هي الرَّابطة بين المسلمين وليس الانتساب إلى القبيلة أو الوطن أو التَّنظيم، ومصلحة الجماعة مقدَّمة على مصلحة الفرد، ومصلحة الدولة المسلمة مقدَّمة على مصلحة الجماعة، ومصلحة الأمّة مقدَّمة على مصلحة الدولة، فيجب أن تكون هذه المعاني واقعاً عملياً في حياتنا, وأقول: وحريٌّ بعلماء المسلمين وقادة المجاهدين وزعماء الجماعات الصادقة أن يردِّد كلُّ منهم على إخوانه ما قاله الصِّديق رضي الله عنه: “أطيعوني ما أطعت الله ورسوله، فإن عصيت الله ورسوله فلا طاعة لي عليكم” وقال: “أيها الناس إنما أنا متَّبِع ولست بمبتدِع فإذا أنا أحسنت فأعينوني وإن أنا زغت فقوِّموني”.

يقول الشيخ أسامه حفظه ومكنه الله:

· وفي الختام أطمئن المسلمين عامة , وأهلنا في دول الجوار خاصة بأنهم لنينالهم من المجاهدين إلا كل خير بإذن الله , فنحن أبناؤكم ندافع عن دين الأمة كماندافع عن أبنائها , وما يقع من ضحايا من أبناء المسلمين أثناء العمليات ضد الكفارالصليبيين أو وكلائهم المغتصبين فإنهم غير مقصودين , وعَلِمَ الله أنه يحزننا حزناًشديداً أن يقع بعض الضحايا من المسلمين ونحن مسؤولون مع ذلك عنه ونستغفر الله منهونرجو الله أن يرحمهم ويدخلهم فسيح جناته ويخلف أهلهم وذويهم خيراً , ولا يخفىعليكم أن العدو يتعمد أن يتخذ مواقعه بين المسلمين ليكونوا له تروساً ودروعاً بشرية , وهنا أؤكد على إخواني المجاهدين بأن يحذروا من التوسع في مسألة التترس ويحرصوا أنتكون عملياتهم لاستهداف العدو منضبطة بالضوابط الشرعية بعيداً عن المسلمين ماأمكنهم ذلك دون أن يُعطَّل الجهاد في سبيل الله .

مــســك الـــخـــتــــام !

الليل مهزوم أمام نـهارنا والشمـس أقوى من ضياء الفـرقــد
والحق اكبر من جحافل باطل تمضي بوهـم منّـصـر ومهّود
من ذا يساوي بين عز نــخـيـلنا وشـمـوخه الـعـالي وبين الغـرقـد
والله إني أبصر الـفجر الذي ما زال يـعـلـنه اذان المسجد

حــصــار غـــزة [1]!!

في الشعب[2] كان لنا حصار محمد[3] رمزا وكان بداية للسؤدد
كتب العدو وثيقة الغدر التي لم يرع كاتبها مكان المسجد
في كعبة الله الشريفة علقت واشتد ظلم القاتل المتعــمـد
في الشعب كان حصار اشرف مرسل[4] والأقربين له وكل موحد
طال الحصار بهم فلم يستسلموا وتعلقوا بالخالق المتفرد
تركوا طغاة الكفر خلف ظهورهم يتنافسون على طبيعة جلمد
وسموا بأفــئــدة تـعـلـق نبضها بالله إن الله أعظم مــنــجد
كان الحصار تقدما وتألقا وسمو روح المؤمن الــمــتــعــبــد
كان الطريق إلى الشموخ لأنه ملاء النفوس بعزمها المتجدد
كانت معاناة الحبيب[5] وصحبه لغة الصمود ودرس من لم يصمد
كانت بداية رحلة نحو العلا بالرغم من جور الحصار الأســّود
طال الحصار وجذوة الإيمان في قلب الحبيب[6] وصحبه لم تخمد
رفعوا أياديهم إلى الله الذي يرعــى ويحـفـظ كـل داع مرشد
فإذا بليل الكفر يـنكر نفسه لما رأى فــجـر الـيقين من الـغـــد
الليل مهزوم أمام نهارنا والشمس أقوى من ضياء الفرقــد
والحق اكبر من جحافل باطل تمضي بوهم منصر ومهّود
من ذا يساوي بين عز نخيلنا وشموخه العالي وبين الغرقد
من ذا يساوي بين نار أججت وذبالة من جذوة في موقدي
هذا حصار الشعب كان تألقا وحصار غزة صورة لم تبعد
ظلم لمن قالوا نريد حكومة فيها بأحكام الشريعة نهـتـدي
ظلم لأطفال صغار أصبحوا يتشوقون لشمعة لم تــوقــد
ظلم لمرضى صار رجع أنينهم لو يفهم الأعداء صوت توعد
ظلم لشيخ مــر شهر كامل لـم يـلـق كرسيا ولم يتوسّد
ظلم وصمت المسلمين حكاية سوداء تخبرنا بسؤ المشهد
أنى يقوم العدل في الأرض التي تشكو مكابرة العدو ألا نكد
تشكو انحراف الناس عن سنن الهدى وضلال سعي الفاسق المتمرد
لكأنني بالأرض تطحن نفسها لما تشاهد جــور هذا المعتدي
وكأنني بالأرض غاضبة على مليارنا المـتـثـاقل المتردد
وكأنني بالأرض تنكر ما ترى من هيئة الأمم التي لم ترشد
من مجلس الخوف المقـّيد بالهوى والنقض حتى صار غير مسدد
لا خير في دوّل تـنام قـريرة وعـيون غزة في الأسى لم ترقد
يا غزة الأبطال صبرك إنني لأرى انبلاج الفجر أقرب موعد
وأرى صمودك لوحة معروضة في الأفق ترسم قدوة للمقتدي
هذا الحصار وثيقة مكتوبة بنداء إصرار وأحرف عسجد
والله إني أبصر الـفجر الذي ما زال يـعـلـنه اذان المسجد

فأين الَّذين يؤثرون الدين علىحياة الأنفس والبنين أين أهلُ التَّوحيدومنكِّسي راية الكفرِ والتَّنديد؟!
أين الذين يستعذبون العذابَ ولايهابونالضراب؟!
أين الذين يستسهلون الوعراويستحلون المرا ؟ لأنهم أيقنوا أن نارجهنمأشد حرا ؟
أين النافرون لقتال الروم كيوم تبوك ؟!
أين المبايعونعلىالموت كيوم اليرموك ؟!
أين أجنادُالشامِ ؟!
أين أمدادُ اليمنِ ؟!
أين فرسانُالكنانةِ ؟!
وأسدُ حجازٍ واليمامةِ ؟!
أقسمت ألا أموت إلا حرّا
وإن وجدت للموت طعماً مُرّا
أخاف أن أذلّ أو أغرّا
)إِنَّهُمْ إِنْ يَظْهَرُواعَلَيْكُمْ يَرْجُمُوكُمْ أَوْ يُعِيدُوكُمْ فِي مِلَّتِهِمْ وَلَنْ تُفْلِحُواإِذاً أَبَداً)
) فَلْيُقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ الَّذِينَ يَشْرُونَالْحَيَاةَ الدُّنْيَا بِالْآَخِرَةِ
وَمَنْ يُقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيُقْتَلْ أَوْ يَغْلِبْفَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا )

ختاما
إن الله جل جلاله يبسط يدهالشريفة بالنهار ليتوب مسيء الليل ويبسط يده الشريفة بالليل ليتوب مسيء النهارفلنغتنم فرص العمل اليسير بالأجر العظيم ولتعلم كل العلم إنهم( بسم الله الرحمن الرحيم ” يُرِيدُونَلِيُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْكَرِهَ الْكَافِرُونَ هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّلِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ”) وسبحانك اللهموبحمدك لا إله إلا أنت وأستغفرك وأتوب إليك وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبهوسلم تسليماً كثيرا ًأخوكم الواثق بنصر الله أبو عبدالرحمن اليافعي.

الـمـقـال الـجـديـد بـإذن الله
( الــنـفـيــر ) ( يعــّجــل الــنــصــر )
و( الـتـنـفـيـر ) ( يؤجـــل الــنصــر ) !!
الله اكبر
الله اكبر اللهاكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر اللهاكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر اللهاكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبرالله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر اللهاكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبرالله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر اللهاكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر اللهاكبر
الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..اللهأكبر..
الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..
اللهأكبر..الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..
الله أكبر..الله أكبر..اللهأكبر..
الله أكبر..الله أكبر..
الله أكبر..

[1] ألابيات جديدة لآخي وحبيبي د. عبدالرحمن بن صالح حفظه الله كتبها والقاها يوم 14 محرم 1429هـ الموافق 22 يناير 2008م

[2] الشعب في مكة حوصر فيه النبي صلى الله عليه واله وصحبه وسلم

[3] صلى الله عليه واله وصحبه وسلم

[4] صلى الله عليه واله وصحبه وسلم

[5] صلى الله عليه واله وصحبه وسلم

[6] صلى الله عليه واله وصحبه وسلم

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: